اللجنة الدستورية وتبادل واسع للأسرى

رويترز

27 أيلول/سبتمبر

قال مبعوث الأمم المتحدة الخاص إلى سوريا يوم الجمعة إن على الحكومة السورية والمعارضة المضي قدماً في عمليات تبادل للأسرى على نطاق واسع بغرض بناء الثقة قبلعقد أول جولة محادثات بينهما الشهر المقبل.وأعلنت الأمم المتحدة يوم الاثنين تشكيل لجنة لصياغة دستور لسوريا وهي خطوة طال انتظارها في عملية السلام المتعثرة.ويقول مسؤولو الأمم المتحدة إن هذه اللجنة مهمة للغاية لتحقيق إصلاحات سياسية وإجراء انتخابات بهدف توحيد سوريا وإنهاء الحرب التي تسببت في مقتل مئات الآلاف وتشريد نحو نصف سكان البلاد.

ومن المقرر أن تجتمع اللجنة تحت رعاية الأمم المتحدة في جنيف في 30 تشرين الأول/ أكتوبر.وتتألف اللجنة من 150 عضواً مقسمين لثلاثة أقسام بين الحكومة والمعارضة والمجتمع المدني، وسيختار كل قسم 15 عضواً لتقديم مقترحات لمسودة الدستور.

مشاركة الأكراد في اللجنة الدستورية

عنب بلدي

29 أيلول/سبتمبر

أكد المبعوث الأممي إلى سوريا، غير بيدرسون، مشاركة “كرد” سوريا في اللجنة الدستورية المشكلة حديثاً بالتزامن مع الحديث عن استبعاد “الإدارة الذاتية” في شرق الفرات من تشكيل اللجنة.وقال بيدرسون، يوم الأحد 29 من أيلول/سبتمبر، “لم أحص عدد أعضاء اللجنة من الناحية الإثنية التي ينتمون إليها، لكن باستطاعتي القول إن هناك أعضاء كرد في اللجنة الدستورية”. وأضاف المبعوث الأممي، “أعتقد أننا نجحنا في جلب شريحة كبيرة من مختلف مكونات المجتمع السوري جنباً إلى جنب في اللجنة الدستورية، وكذلك أعضاء يحملون آراء متنوعة”.

وقال الرئيس المشترك للمجلس التنفيذي في “الإدارة الذاتية”، عبد حامد المهباش، الخميس 26 من أيلول/سبتمبر، “نطالب الأمم المتحدة بإعادة النظر بالخطوة غير العادلة، التي لا تمثل حق السوريين في المشاركة من أجل التعامل بشكل ديمقراطي”.

المنطقة الآمنة من طرف واحد!

رويترز

27 أيلول/سبتمبر

قال وزير الخارجية التركي مولود جاويش أوغلو يوم الجمعة إن تركيا غير راضية عن وضع المحادثات الحالية مع الولايات المتحدة لإنشاء “منطقة آمنة” مزمعة في شمال سوريا وستعمل من جانب واحد إذا لم يتحقق تقدم.

وهددت أنقرة مراراً بالتحرك ضد وحدات حماية الشعب التي تعتبرها جماعة “إرهابية” إذا لم تتعاون الولايات المتحدة في إبعاد المسلحين الأكراد من منطقة على الحدود تمتد لنحو 480 كيلومتراً. وبدأ البلدان دوريات برية وجوية مشتركة على طول جزء من الحدود بين سوريا وتركيا. لكن أنقرة لا تزال غاضبة من دعم الولايات المتحدة لوحدات حماية الشعب وهي حليف رئيسي لها ضد تنظيم داعش في سوريا.

وفي وقت سابق يوم الجمعة نقلت محطة تلفزيونية عن الرئيس التركي رجب طيب أردوغان قوله يوم الجمعة إن استعدادات تركيا لإنشاء “منطقة آمنة” للاجئين في شمال شرق سوريا تمضي وفق الجدول المحدد.وقال إن “الجهود تمضي وفق الجدول الزمني. اكتملت أيضا كل استعداداتنا على طول الحدود”.

وقال جيمس جيفري المبعوث الأمريكي الخاص بسوريا للصحفيين على هامش اجتماعات الجمعية العامة للأمم المتحدة إن واشنطن تمضي بإخلاص وبأسرع ما يمكن، وحذر من أي عمل أحادي في المنطقة.

وقالت قوات سوريا الديمقراطية التي تقودها وحدات حماية الشعب إنها ستنسحب لمسافة تصل إلى 14 كيلومتراً في بعض المناطق، لكن تركيا تقول إن الولايات المتحدة وافقت على أنه ينبغي أن تمتد المنطقة الآمنة لعمق 30 كيلومتراً في سوريا.وقالت محطة (تي.آر.تي خبر) التركية الرسمية يوم الجمعة إن مسودة خطة تركية لتوطين مليون لاجئ سوري في “منطقة آمنة” بشمال شرق سوريا تتضمن مشروعاً سكنياً سيتكلف نحو 27 مليار دولار.

مطالبة بانسحاب القوات غير الشرعية!

رويترز

28 أيلول/سبتمبر

طالب وزير الخارجية السوري وليد المعلم يوم السبت بانسحاب كل القوات الأمريكية والتركية فوراً من بلاده وحذر من أن القوات السورية لها الحق في اتخاذ إجراءات مضادة في حالة رفضها الانسحاب.وقال المعلم خلال كلمة أمام الجمعية العامة للأمم المتحدة في نيويورك إن “أي قوات أجنبية تتواجد على أراضينا، دون طلب منا، هي قوات احتلال وعليها الانسحاب فوراً وإن لم تفعل فلنا الحق في اتخاذ كل الإجراءات المكفولة بموجب القانون الدولي إزاء ذلك”. وأضاف المعلم “ما زالت الولايات المتحدة وتركيا تواصلان وجودهما العسكري غير الشرعي في شمال سوريا وقد وصل الصلف بهما إلى حد عقد مباحثات واتفاقات بشأن إنشاء ما يسمى بالمنطقة الآمنة داخل الأراضي السورية، وكأن هذه المنطقة ستقام على الأراضي الأمريكية أو التركية.. إن كل ذلك مخالف للقانون الدولي وميثاق الأمم المتحدة”.

وتجدر الإشارة أن للولايات المتحدة نحو ألف جندي في سوريا، كما قامت تركيا أيضاً بتوغل عسكري في شمال سوريا.وكان الرئيس الأمريكي دونالد ترامب قد أمر في العام الماضي باستكمال انسحاب القوات الأمريكية من سوريا ولكن تم إقناعه فيما بعد بترك بعض القوات هناك لضمان عدم تمكن مقاتلي تنظيم داعش من استئناف نشاطهم.وبدأت الولايات المتحدة وتركيا دوريات برية وجوية مشتركة بمحاذاة جزء من الحدود السورية مع تركيا.

فرنسا والكيمياوي

رويترز

27 أيلول/سبتمبر

قالت وزارة الخارجية الفرنسية إنه يجب تسليط الضوء على أي استخدام للأسلحة الكيماوية في سوريا وإنها “شعرت بالقلق لاطلاعها” على معلومات من الولايات المتحدة بشأن استخدام هذه الأسلحة في سوريا في أيار/مايو.وأضافت الوزارة يوم الجمعة “يجب تسليط الضوء بالكامل على موضوع الاستخدام المحتمل للأسلحة الكيماوية. لدينا ثقة كاملة في منظمة حظر الأسلحة الكيميائية”.

وقال وزير الخارجية الأمريكي مايك بومبيو يوم الخميس إن الولايات المتحدة خلصت إلى أن الحكومة السورية استخدمت الكلور كسلاح كيماوي خلال معركة مع مسلحي المعارضة في إدلب في أيار/مايو.

توسيع حميميم

رويترز

26 أيلول/سبتمبر

نقلت وكالات أنباء روسية عن مسؤول في وزارة الدفاع لم تذكر اسمه قوله يوم الخميس إن بلاده تستعد لبناء مدرج هبوط ثان للسماح لقاعدة حميميم الجوية التابعة لها في سوريا بخدمة مزيد من الطائرات.

وأضافت الوكالات نقلاً عن المسؤول أن الوزارة تشيد أيضاً منشآت جديدة لتكون حظائر للطائرات في القاعدة بغرض التصدي لهجمات تنفذ بطائرات مسيرة.وأشار المسؤول إلى أن 30 مقاتلة وطائرة هليكوبتر موجودة حالياً في تلك القاعدة الجوية.

اسقاط طائرة مسيرة

رويترز

29 أيلول/سبتمبر

قالت وزارة الدفاع التركية يوم الأحد إن طائرات مقاتلة أسقطت طائرة مسيرة قادمة من سوريا انتهكت المجال الجوي التركي ست مرات.وأضافت أنها لم تتمكن من تحديد هوية الطائرة المسيرة. وقالت الوزارة في بيان إن طائرتين مقاتلتين من طراز إف-16 أسقطتا الطائرة المسيرة بعد تكرار انتهاك المجال الجوي التركي يوم السبت.

كندا تسحب الموافقة على تعيين قنصل سوري

رويترز

25 أيلول /سبتمبر

قالت وزيرة الخارجية الكندية كريستيا فريلاند يوم الأربعاء إن بلادها ألغت موافقتها على تعيين دبلوماسي في مونتريال من أنصار النظام السوري.وكانت فريلاند انتقدت بشدة تعيين وسيم الرملي في منصب القنصل السوري الشرفي وتعهدت باتخاذ إجراء في الوقت المناسب، لكنها قالت إنها تريد أولاً الحصول على توضيح من هيئة (جلوبال أفيرز كندا) بشأن قبول تعيينه.وقالت فريلاند “بعد مراجعة قرار الهيئة، وجهت تعليماتي للمسؤولين بإلغاء تعيينه فوراً.

وأضافت أن كندا كانت ضمن عدد من دول العالم التي طردت كل الدبلوماسيين السوريين بعد مذبحة الحولة عام 2012، لكن يوجد لسوريا قناصل شرفيين في مونتريال وفانكوفر “لتوفير الخدمات القنصلية الأساسية للسوريين في كندا”. غير أن ناشطين قالوا إن تعيين الرملي أثار الخوف بين اللاجئين السوريين الذين يعيشون في كندا. كما أصاب القرار فريلاند بصدمة وقالت إنها وفريق عملها لم يكن لديهم علم مسبق بقرار الهيئة.ويكتب الرملي في كثير من الأحيان منشورات مؤيدة للأسد عبر فيسبوك وكان قد قال لمجلة ماكلين الكندية إن جماعة الخوذ البيضاء، وهي جماعة من مسعفين متطوعين في سوريا، “منظمة إرهابية” على صلة بتنظيم القاعدة.

مغادرة درعا غير المستقرة!

عنب بلدي

29 أيلول /سبتمبر

سجلت محافظة درعا خلال الأشهر الماضية مغادرة عدد من القياديين السابقين في المعارضة السورية إلى تركيا ولبنان والإمارات.وأفاد مراسل عنب بلدي في درعا، الأحد 29 من أيلول/سبتمبر، أن ثلاثة قياديين في صفوف المعارضة غادروا درعا لأسباب مختلفة، تنوعت بين العلاج والهرب من الحالة الأمنية في المحافظة.

ونقل المراسل عن مصادر قيادية سابقة في المعارضة في درعا، أن القادة الذين غادروا سوريا هم، القيادي السابق في جيش “المعتز بالله” أبو حمزة طربش، وغادر إلى الإمارات، والقيادي السابق أبو عبد الله البردان، وغادر إلى تركيا، والقيادي مفلح كناني، غادر إلى لبنان.وأوضحت المصادر أن أحد هدف مغادرة القياديين الثلاثة كان بسبب الحالة الأمنية المتردية في المنطقة والمتمثلة بزيادة حالات الاغتيال التي تطال القياديين السابقين في المعارضة، إلى جانب المخاوف من اعتقالهم في حال عادت القبضة الأمنية للنظام في درعا، بحسب تعبيرهم.

لجنة إصلاح القطاع العام

دي برس

29 أيلول /سبتمبر

أصدر رئيس مجلس الوزراء عماد خميس قراراً بتشكيل “اللجنة العليا لإصلاح ‏القطاع العام الاقتصادي”، برئاسته وعضوية كل من وزراء المالية والاقتصاد ‏والتجارة الخارجية والتنمية الإدارية، والأمين العام لرئاسة مجلس الوزراء ‏ورؤساء “هيئة التخطيط والتعاون الدولي، والجهاز المركزي للرقابة المالية، ‏ومجلس الدولة، والاتحاد العام لنقابات العمال”، إضافة إلى 3 خبراء من ذوي ‏الاختصاص في مجالات عمل اللجنة، يسميهم رئيس مجلس الوزراء.‏

وحددت مهام اللجنة بتخطيط وتنفيذ عمليات إصلاح وتطوير وإعادة هيكلة القطاع ‏العام الاقتصادي؛ وغاية اللجنة تحديد الاستثمارات اللازمة لتطوير القطاع العام ‏الاقتصادي، بأنواعها المختلفة، وتحسين إنتاجية المؤسسات والشركات العامة ‏والشركات الحكومية وتنافسيتها، وتحديث أساليب إدارة المؤسسات والشركات ‏العامة والشركات الحكومية، لتتمكن من تطوير منتجاتها وخدماتها وقدراتها ‏التسويقية، والعمل على توفير التدريب الفني والإداري اللازم لتطوير القطاع العام ‏الاقتصادي.‏

معبر القائم

رويترز

28 أيلول /سبتمبر

قالت وكالة الأنباء العراقية إن رئيس الوزراء عادل عبد المهدي وافق على فتح معبر القائم الحدودي مع سوريا يوم الاثنين، في أحدث مؤشر على تطبيع العلاقات بين بغداد والحكومة السورية.وذكرت الوكالة يوم الجمعة أن رئيس هيئة المنافذ الحدودية كاظم العقابي أكد “جهوزية المنفذ لمرور المسافرين وأيضاً للتبادل التجاري”.

واستعادت الحكومة العراقية في تشرين الثاني/نوفمبر من عام 2017 بلدة القائم الواقعة في محافظة الأنبار في غرب البلاد من تنظيم داعش، حيث كانت البلدة التي تبعد 300 كيلومتر غربي بغداد آخر معقل للتنظيم قبل سقوطه في العراق. والقائم متاخمة لبلدة البوكمال السورية والتي كانت أيضاً معقلاً للتنظيم. وتقع البلدتان على طريق إمدادات استراتيجي وكان المعبر مفتوحاً أمام حركة المرور الحكومية والعسكرية فقط.ودعت حكومة العراق في الآونة الأخيرة إلى إعادة سوريا لعضوية الجامعة العربية بعد تعليقها في عام 2011 بسبب قمع الاحتجاجات.

دعم الليرة!

عنب بلدي

29 أيلول /سبتمبر

اتفق أبرز رجال الأعمال السوريين على دعم الليرة السورية، على غرار رجل الأعمال سامر فوز، وذلك خلال اجتماعهم مع حاكم مصرف سوريا المركزي، واتحادي غرف التجارة والصناعة.وجاء ذلك في اجتماع مصرف سوريا المركزي برئاسة حاكم المصرف، حازم قرفول، مساء السبت، مع رجال الأعمال في فندق الشيراتون في دمشق، في مبادرة لدعم الليرة السورية التي شهدت انخفاضاً حاداً هو الأول من نوعه منذ عام 2016، أمام الدولار الأمريكي.وقالرجل الأعمال سامر الفوز يوم السبت 28 من أيلول/سبتمبر إن “جميع رجال الأعمال سيدفعون لدعم الليرة، ونتوقع تحسن سعر صرف الليرة قريباً، لكن نأمل من المركزي والفريق الاقتصادي في الحكومة مواكبة تدخلنا الإيجابي ومنع إجازات الاستيراد للمنتجات المصنعة محلياً، لتحفيف الضغط على القطع الأجنبي”. ويأتي ذلك في ظل استمرار تراجع الليرة السورية أمام العملات الأجنبية،إذ بلغ سعر الصرف، يوم الأحد، 631 ليرة للمبيع و628 ليرة للشراء، بحسب موقع “الليرة اليوم”، المتخصص بالعملات الأجنبية.